محو الامية في السودان "محلك سر" - منتديات إيماني - عروس الرمال
  التعليمـــات   التقويم   البحث   مشاركات اليوم   اجعل كافة الأقسام مقروءة
:::الإخوة الكرام أهلاً وسهلاً بكم في بيتكم الثاني منتديات إيماني عروس الرمال نتمنى لكم طيب الإقامة...ونود أن ننبه الإخوة الزوار الذين يرغبون بالتسجيل بأن عليهم مراجعة بريدهم الإلكتروني والرد على الرسالة الموجهة من إدارة المنتدى لتفعيل العضوية،..مع خالص دعواتنا للجميع بدوام الصحة والسعادة::: كلمة الإدارة

التميز خلال 24 ساعة
العضو المميز الموضوع المميز المشرف المميز
قريبا
بقلم :
قريبا

عدد مرات النقر : 66
عدد  مرات الظهور : 347,144
عدد مرات النقر : 97
عدد  مرات الظهور : 347,144
عدد مرات النقر : 115
عدد  مرات الظهور : 347,144
عدد مرات النقر : 37
عدد  مرات الظهور : 347,144

الإهداءات



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-09-10, 07:51 PM   #1
 
الصورة الرمزية ابو نور
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الدولة: القاهرة - حلوان
المشاركات: 10,808
Arrow محو الامية في السودان "محلك سر"

بعد انقضاء أكثر من خمسين عاما على محاولات محو الامية، لازلنا نعاني من ارتفاع نسب الامية وسط السودانيين… حيث تقول آخر الاحصائيات إن نسبة الامية ارتفعت من 37% الى 57%.. مع ارتفاع نسبة الامية وسط المرأة الى 72%، وان عدد اليافعين واليافعات الذين يعانون من الامية في سن المدرسة ارتفع الي ثلاثة ملايين ومائة وخمسة وعشرين الف «حسب احصاءات المجلس القومي لمحو الامية للعام الماضي»… تساؤلات حول برامج محو الامية ما الذي ينقصها حتى تنخفض نسبة الامية؟ ولماذا لم تنخفض النسبة طوال السنوات الماضية؟ هل تكمن الاشكالية في المنهج ام المعلم ام الالتزام الحكومي ام ماذا؟ وما هي الجهود الحالية التي تبذلها الجهات المختصة؟ ومتى يمكن أن نحتفل بسودان خالٍ من الامية؟

* تبدو صورة الامية اكثر وضوحا في جنوب السودان وربما نجد لهذه المنطقة «عذرا» بحكم خروجها اخيرا من اتون الحرب التي استمرت لما يقارب الـ 21 عاما قضاها مواطنو الجنوب مشردين ولاجئين داخل وخارج السودان، الامر الذي يجعلهم يبحثون عن العيش والسكن بدلا عن التعليم ومحو الامية ..وقد اوضحت اليونسيف في ابريل الماضي ان الامية تطال اكثر من 80% من سكان المنطقة البالغ عددهم عشرة ملايين نسمة وبحسب اليونسيف، فإن 22% فقط من نحو 2.2 مليون طفل في سن الدراسة منتسبون الى مدرسة ابتدائية في جنوب السودان وعدد الاولاد بينهم اربعة اضعاف عدد البنات، ويوجد حاليا 8600 استاذ فقط يعملون في ألفي مدرسة، وغالبيتهم غير مدربين علي هذه المهنة.
* الامين العام السابق للمجلس القومي لمحو الامية وتعليم الكبار والذي يعمل الان بإدارة مشاريع وزارة التربية والتعليم الاستاذ عبداللطيف عبدالعزيز عثمان قال لـ «الصحافة» امس ان السودان كان علي رأس الدول الافريقية والعربية التي اهتمت بمحو الامية منذ عام 1946م، حيث قامت «5» حملات مختلفة لمحو الامية اخرها في الفترة من «1992م-1996م».. ولكن رغم كل الجهود الضخمة لا يوجد اثر ملموس علي مستوي الوطن العربي عموما والسودان علي وجه الخصوص فالاحصاءات والارقام ثابتة .. وتحدث عن الوضع في جنوب السودان بالقول «الجنوب من اكثر المناطق امية وقد سعي المسؤولون في مجال محو الامية وتم تنفيذ خطوات قبل توقيع نيفاشا لمحو الامية العربية والانجليزية، والان يوجد بالجنوب مجلس قومي لمحو الامية ينبغي ربطه بالمجلس القومي علي مستوي الوطن» . وعن الاحصائية التي تقول ان الامية بالجنوب 80% علق قائلا «ليست اقل من هذه النسبة والسودان لم يقم به احصاء حقيقي وعلمي منذ العام 1993م»..الحديث السابق عن عدم وجود احصاء حقيقي منذ عام 1993م ينقلنا الى الاحصاء الاخير الذي قامت به منسقية الخدمة الوطنية العام الماضي حيث وضعت المنسقية من بين اولوياتها الاستراتيجية «محو الامية» في السودان في الفترة من 2007م - 2010م، عبر التغطية الشاملة لكافة الولايات.
المهندس عبد القادر امام محمد المنسق العام للخدمة الوطنية اوضح ان المنسقية وفي محاربتها للامية اتبعت اسلوبا علميا بدأته بحصر الاميين لتأدية العمل بصورة جيدة وتابع قائلا «حاليا لدينا حصر للاميين فمثلا اذا استهدفنا قرية فنحن علي علم بعدد الاميين الموجودين بها والمهن التي يمتهنونها والوقت المناسب لتعليمهم، كما ساعدنا الحصر في تحديد عدد الفصول التي نحتاجها وكذلك المعلمين الوقت».
* خالد الزاكي منسق الولايات بالخدمة الوطنية … قال: «ان مشروع حصر الاميين تم بعدد «11» ولاية وذلك انفاذا لتوجيهات رئيس الجمهورية الخاصة بالاستفادة من طلاب دورة عزة السودان العاشرة في حصر الاميين لتعميم برامج ومشروعات محو الامية عبر الاستراتيجية التي وضعتها الدولة لاعلان السودان خاليا من الامية».. وعن كيفية اتمام المشروع اوضح ان العمل بدأ بالمسح الجغرافي لتحديد حجم التغطية لفرق الاحصاء وتدرجت المراحل الي تدريب المدربين ثم التدريب في المعسكرات علي عمل الاحصاء للمجندين وتنفيذ عمل الحصر بالفرق بلجان مشتركة بين الخدمة الوطنية والمجلس القومي لتعليم الكبار ومحو الامية، وختاما بإدخال البيانات الي الحاسوب من خلال شبكة حاسوب غطت كل الولايات المستهدفة».. وفي رد له عن سؤال الولايات التي استهدفها الحصر ..اجاب بقوله: «الولايات التي استهدفها الحصر هي نهر النيل، النيل الابيض، سنار، الشمالية، الجزيرة، كسلا،
__________________
ابو نور غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-09-10, 04:29 PM   #2
 
تاريخ التسجيل: Apr 2009
المشاركات: 3,191
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

نسبة الأمية في السودان في تناقص وليس
في إزدياد وذلك لأنتشار المدارس ودور محو
الأمية ووسائل التعليم الأخري .
واليونسيف صارت مسيسة لذلك لا يمكن
الأخذ بمصادرها ومعلوماتها .
شكراً أبو نور ,,,
__________________
علاء الدين عبدالله الحاج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:29 AM.